خالصة من دونك .

هــاربة مني اليّ من دوني ،  من دونك  ، من دونهم وحـدي ، وحـدي بعيدة بقدر كـاف لئلاّ أحيـا  ، وألاّ أمـوت . عــارية ، الا من جـروحي . خجلة من تحديقهم بها الابتسامة لم تعد كافيـة لالهائهم أتوقف على بعد دمعــة وأضحك ،   فــ أبوء بــجـرح آخـر ! . . أتكور وأحدّق في … إقرأ المزيد

دعيني لمرةٍ أنهار بين يديك يا أمي .

سئمـت البـرد يا أمـي سئمني الصبـر والتعليـل وهذه الآه تكوينـي تداوي  ! !  لا تداويني فهذا الوجعُ أكبر ، يا أمــاه من آه تداويه . تعـبتُ   تعـبتُ يا أمي أخجـلُ  حين القـاكِ أن توجعـك آلامي أُهندمـها على عجـلٍ ،  أُغلفُـها حكاياتٍ أُعطـرُها  ، أزيّنها ، وأجلوهـا لعـينيـك أسمّيها بــ ( أفراحـي ) أوزعـها على … إقرأ المزيد

أتفقد موتي .

من قال ان الجثث لا تشعر ؟

تضايقني يدي المثنية تحت كبدي

وهذا الوحل على جبيني ينساب لعينى

بينما البرد يتسرب من ثقوب رأسي .