ملح بالقلب .

للحزن وقته إن حل ، ماعلينا سوى حسن استقباله بلباقة واظهار التقدير له كي يشعر بنبالته وعظمته ، ثم التلويح له برقة كي لا يطيل الاقامة ، الحزن شعور نبيل ، وأحيانا غبي جدا . لا أحب التوقف عنده كثيرا ، لكنه يمرّ بي كأي كائن ، آتي من خلفه وأمد لسانى له ، ربما … إقرأ المزيد

يامطول الغيبة

أذكرك إذ غنى ، أطلق سرب وجع . شعور متناقض حين يتهجى ( أذكرك ) في كل مرة تمر بي  ( يامطول الغيبة ) تسرق بعض روحي وتترك الفتات للحياة . موسيقاها سفر بعيد  ، واللحن الذي يأتي بعد ( أتصورك) ينفذ الى ما أخفيه عني ،  فيفضحه . صابر إذ غنى ، يتغير اللون ، … إقرأ المزيد

لمَ ، مدونة ؟

كطائر أحبه صاحبه ، وخشى أن يغادر ! وللطيور لغة الشقشقة يستحيل أن تحبسها أمدا طويلا ، والا انتفخت روحها حد الانتان ! المدونة للغناء ، للحكايات ، للصوت الحبيس ، للذي لا نقوله ، لنرتب فيها الحزن بجوار ضحكة عالية !